شركة فور يمنى
التسجيل

قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


أهلا وسهلا بك إلى شركة فور يمنى.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.






 
شاطر


السبت أغسطس 06 2011, 18:29
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
..:| Admin |::..
الرتبه:
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2563
تاريخ الميلاد : 02/08/1998
تاريخ التسجيل : 28/08/2010
الموقع : www.ahlamontada2.yoo7.com
 
 

 


الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
http://www.ahlamontada2.yoo7.com

مُساهمةموضوع: قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة    

اهلا اخوتي في الله

اليوم اردت ان اناقشكم بموضوع صغير و ارى اراءكم فيه


هو عبارة عن قصة حقيقية صغيرة لفتاة في عمر 16 عشرة

حيث كانت هذه الفتاة تعيش في قرية صغيرة مع والديها و سبعة اخوة كبار

كانت
هي التي تعمل عليهم و تشتغل ليل نهار لاجلهم و هم كانوا لا يكترثون لذلك
بل ياتون الى البيت للاكل ثم يذهبون للتنزه و اللهو مع اصحابهم اما الام
فكانت تخرج صباحا للعمل في تنظيف المحلات كي تامن مصروف البيت لان الاب كان
عاجزا

و في احد الايام اتى فتى بعمر هاته الفتاة طالبا ماوى له فقد اخذه الوقت ولم يجد وسيلة للعودة الى البيت

فما كان من العائلة الا ان تقبل بذلك و تاويه ليلة ريثما يطلع الفجر

كان ذلك الفتى متواضعا و مادبا رغم جماله الاخاذ

اما الفتاة فلم تكترث له و كانت تظهر امامه انها غير مهتمة به فكلما حاول ان يتحدث معها

لانه كان يرى طيبة قلبها و نور وجهها العفيف

لفلفت الموضوع و غادرت

استغرب الفتى الصغير من وضعها لانه لم يكن الا يسال عن اشياء بسيطة لكنها تابى الحديث معه و لو بكلمة

....


و في المساء

تغذى و ذهب الى غرفته التي كانت مجاورة لغرفة الفتاة

و استلقى كي ينام واذا به يسمع صوتا عذبا يغرج من تلك الغرفة فراح يقترب اكثر فاكثر حتى وصل الى الباب فعرف انه صوت الفتاة

كانت كلمات الاغنية كلها حزن واسى و الم ينبع من صوتها فدمعت عيناه

ثم
بقي امام الباب و فجاة اصدر صوتا برجليه فتوقفت الفتاة و فتحت الباب و اذا
بها تجده امامها خجل الفتى و راح عائدا الى غرفته حيث استوقفته فقالت: هل
الفراش غير مريح لك؟؟


رد مسرورا:لا ابدابل هو اريح لي من فراشي

استغربت الفتاة من رده هذا لانه كان يلبس لباسا انيقا و غالي الثمن

فقالت متمتمة :ايعقل انه فقير مثلنا

فابيتسم و فال :اجل يا فتاة انا فقير اكثر منكم و لا تتعجبي

فخجلت الفتاة و ادارت راسها

فاستاذن منها الفتى بدقيقة كي يتحدث معها

فلم تستطع الرفض

و
رحبت به في غرفتها جلسا و بدا الحديث كان يسالها عن نمط معيشتها و ايامها و
كلما كانت ترد برد محزن اتبعته بابتسامة فائلة انا راضية بما قسم الله لنا
و لابد انه احبنا فاراد ان يمتحننا

و مرت الساعات و هما يحكيان فيبكيان تارة و يضحكان تارة اخرى

حتى الصباح فذهب الفتيى الى المطبخ كي يشرب الحليب بينما الفتاة راحت كي تنظف الغرفة اين قفرشت للفتى فوجدت سترته فاخذتها لتردها له

و فجاة سقط موبايل اخذته كي ترجعه الى مكانه و اذا بها ترى كلمة سيدي.....

فاثارها الفضول فاخذت تقرا و اذا هي رسالة تقول:
سيدي
ان السكرتير استدعانا ستنذهب اليه و نرجع اليك بعد الساعة الرابعة مساءا
كي ناخذك لان الظاهر ان هناك حريقا في الشركة و كل العمال في يوم عطلة
منشغلون و لا يمكننا ان ننتظر

صعقت الفتاة و ادركت ان طول الليلة كانت جالسة مع مدير صغير لشركة و هي لم تدر

ارجعت الموبايل الى مكانه ثم جاء المدير الذي لم يدر انه قد كشف كي يودعها فارتبكت لكنها سلمت عليه بسرعة ووعدها يلقاء اخر


مرت الايام و الفتاة كاتمة للسر الى ان وصلت الى عمر ال20 و قد تحستنت حالتهم المادية و الاجتماعية
و في ذلك العام اتى الفتى الذي كان في عمر 21 كي يخطبها فكانت بمثابة هدية العمر فقبلت و هي الان تعيش معه و اسرتهما بسعادة غامرة

و في احد الايام اختلف الزوج و زوجته في امر فغضب الزوج و صفع زوجته و احست بثقل اعينها ففتحت عيناها كي ترى........

امها امامها تصرخ : ما بك يا فتاة انهضي فقد تاخرتي على المدرسة الباص رح يروح و انت لسة نايمة

اخذت الفتاة تضحك بعدما ادركت ان كل القصة حلم و لم تكن حقيقة لكن تمنت لو انه حدث ذلك حقا

---------------------------------------------------

ههل سبحتم في افكاركم و تخيلتم القصة؟؟

هل تخيلتم الفتى مع الفنتاة و موقفهما؟؟؟

الان الاسئلة للموضوع

قولوا الصراحة ... عجبتكم القصة و لا هي نصنص و لا مو حلوة؟؟؟؟بدي الصراحة..
Wink What a Face



هل تفضلون الخيال و تعيشو مدة جميلة و سعيدة في الاحلام والامال كهذه الفتاة ؟؟

ام انكم تفضلون مواجهة الواقع و التعايش معه كي لا تحبطو بعد ان تعرفو ان الخيال كله كذب و الواقع شيء اخر

ارجو التفاعل لانه اول موضوع اكتبه بقلمي

اختكم ياسمين







 الموضوع الأصلي : قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة // المصدر : شركة فور يمنى // الكاتب: kingstar




kingstar ; توقيع العضو







الثلاثاء أكتوبر 04 2011, 23:21
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو v.i.p
الرتبه:
عضو v.i.p
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 511
تاريخ التسجيل : 03/10/2011
 
 

 


الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة    

الف شكر لكل جديد يعطيك الف عافية






 الموضوع الأصلي : قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة // المصدر : شركة فور يمنى // الكاتب: وسام خريسات




وسام خريسات ; توقيع العضو



الجمعة ديسمبر 09 2011, 14:12
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
..:| Admin |::..
الرتبه:
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2563
تاريخ الميلاد : 02/08/1998
تاريخ التسجيل : 28/08/2010
الموقع : www.ahlamontada2.yoo7.com
 
 

 


الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
http://www.ahlamontada2.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة    

مشكوور على المروور






 الموضوع الأصلي : قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة // المصدر : شركة فور يمنى // الكاتب: kingstar




kingstar ; توقيع العضو








مواقع النشر (المفضلة)


الــرد الســـريـع


خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة , قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة , قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة ,قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة ,قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة , قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ قصة واقعية : لمحبي القصص الجميلة ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا






مواضيع ذات صلة



الساعة الآن.



© جميع الحقوق محفوظة لشركة فور يمنى 2013
تحويل شركة فور يمنى